ملتقي شباب علوم حاسوب بجامعة السودان
بــكــل حــب وإحــتــرام وشــوق
نــســتــقــبــلك ونــفــرش طــريــقــك بــالــورد
ونــعــطــر حــبــر الــكــلــمــات بــالــمــســك والــعــنــبــر
ونــنــتــظــر الإبــداع مــع نــســمــات الــلــيــل وســكــونــه
لــتــصــل هــمــســات قــلــمــك إلــى قــلــوبــنــا وعــقــولــنــا
نــنــتــظــر بــوح قــلــمــك

فمرحبا بك عضوا في المنتدي ونتمنى ان تكون عضوا فعالا

ملتقي شباب علوم حاسوب بجامعة السودان

شبــابـي اجتماعـي ثقــافي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
تعلن ادارة ملتقي علوم حاسوب بجامعة السودان ان الكرسي الساخن يستضيف فيه السيد محمد المعتصم اوشي ونرجو كل من الاعضاء بالمنتدي تجهيز الاسئلة له
نناشدة من جميع الاخوة اعضاء ملتقي علوم حاسوب بالمشاركة في الحملة الدعوية لنشر فكرة المنتدى علي جميع الشباب وحثهم علي التسجيل والمشاركة في المنتدى حتى يتم نشره وتطويره بالصورة الجميلة ولكم كل الشكر والتقدير

شاطر | 
 

 الاحداث العالميه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالرحمن الامين



عدد المساهمات : 69
نقاط : 24073
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/05/2010
العمر : 32

مُساهمةموضوع: الاحداث العالميه   الخميس يونيو 17, 2010 10:28 am

الاحداث العالميه:
17/6/2010

داني جوردان يعرب عن قلقه بعد هزيمة البافانا بافانا

داني جوردان
أعرب داني جوردان الرئيس التنفيذي للجنة المنظمة لبطولة كأس العالم 2010 لكرة القدم بجنوب أفريقيا اليوم الخميس عن قلقه بشأن الأجواء العامة للبطولة بعد هزيمة جنوب أفريقيا صفر/3 أمام منتخب أوروجواي مساء أمس الأربعاء.

وصرح جوردان إلى المراسلين في جوهانسبرج اليوم "أداء المنتخب المضيف يلعب دورا حاسما دائما في نجاح البطولة.. كانت ليلة مؤلمة. كانت أول ليلة تصمت فيها أبواق الفوفوزيلا".

وأصبحت لدى منتخب جنوب أفريقيا (بافانا بافانا) فرصة هزيلة الآن في التأهل إلى دور الستة عشر بالبطولة.

وقال جوردان إن الآداء المخيب للآمال الذي قدمه منتخب جنوب أفريقياحتى الآن يتناقض تماما مع مسيرة البطولة التي حققت نجاحا كبيرا.

وأوضح جوردان "إنه يوم يحمل لنا السعادة والألم" معربا عن أمله في أن يتجاوز مواطنوه صدمة الخروج المبكر لفريقهم من البطولة في حالة حدوثه.

ويحتاج منتخب جنوب أفريقيا الآن إلى الفوز على نظيره الفرنسي في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة يوم الثلاثاء المقبل حتى يبقي على فرصته في التأهل لدور الستة عشر علما بأن بطولات كأس العالم لم تشهد من قبل خروج المنتخب المضيف من الدور الأول.

لوكا توني يقترب من التعاقد مع نادي جنوة الإيطالي

ذكرت وسائل الإعلام الإيطالية اليوم الخميس أن المهاجم لوكا توني يبدو قريبا من العودة إلى إيطاليا عن طريق الانضمام لفريق جنوة بعدما فسخ العملاق الألماني بايرن ميونيخ عقده مع مهاجم منتخب إيطاليا السابق.

وقال توني: "مازالت هناك بعض التفاصيل العالقة بين بايرن وجنوة .. ولكنني قريب جدا من الانتقال للنادي الإيطالي".

وأضاف: "لقد أوضح رئيس النادي (إنريكو بريتسيوزي) والمدرب (جان بييرو جاسبيريني) لى مدى رغبتهما القوية في ضمى للفريق".

وأكد بريتسيوزي أن توني "يمكن اعتباره لاعبا في جنوة فنحن الآن نتفق على تفاصيل الانتقال وسيتم تقديمه كلاعب بصفوف الفريق في بداية تموز/يوليو المقبل".

وانضم المهاجم فارع الطول /33 عاما/ لصفوف بايرن ميونيخ قادما من فيورنتينا الإيطالي عام 2007 وساعد الفريق البافاري على إحراز لقبي الدوري والكأس في ألمانيا عام 2008 بعدما تصدر قائمة الهدافين في ذلك الموسم برصيد 24 هدفا.

وغاب توني عن الجزء الأول من الموسم الماضي قبل أن ينتقل لصفوف روما الإيطالي في كانون الثاني/يناير وسجل خمسة أهداف لنادي العاصمة الإيطالية خلال 15 مباراة مع الفريق.

وكان توني أحد لاعبي المنتخب الإيطالي الذي أحرز كأس العالم الرابعة لإيطاليا في 2006 بألمانيا ، ولكن المدرب مارشيللو ليبي لم يضمه لصفوف الفريق المشارك حاليا في بطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

تشيلسي يبدأ الدفاع عن لقبه بمواجهة ويست بروميتش ألبيون


يبدأ تشيلسي حملة الدفاع عن لقبه في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم على ملعبه بمواجهة ويست بروميتش ألبيون الصاعد من دورى الدرجة الاولى يوم 14 آب/أغسطس المقبل حسبما أعلن اليوم الخميس.

ثم يحل تشيلسي بقيادة مدربه الايطالى كارلو أنشيلوتى ضيفا على ويجان أتلتيك في المباراة الثانية له بالدوري قبل استضافة ستوك سيتي في المرحلة الثالثة من المسابقة بالموسم الجديد.

وأحرز تشيلسي لقب البطولة في الموسم الماضي متفوقا على فريق مانشستر يونايتد الذي يفتتح مسيرته في المسابقة بالموسم الجديد من خلال مواجهة مع نيوكاسل العائد لدوري الدرجة الممتازة بعد موسم واحد في دوري الدرجة الأولى.

أما المواجهة الأقوى في المرحلة الأولى للمسابقة في الموسم الجديد فتجمع بين فريقي ليفربول وأرسنال على استاد "آنفيلد" في ليفربول.

أما الفريق الآخر الصاعد لدوري الدرجة الممتازة هذا الموسم وهو بلاكبول فيبدأ مسيرته في البطولة بمواجهة ويجان.

ملقة الأسباني يقيل مدربه

خوان رامون لوبيز
أعلن نادي ملقة الأسباني لكرة القدم اليوم الخميس عن إقالة مديره الفني خوان رامون لوبيز ميونيز الذي أنقذ الفريق من الهبوط لدوري الدرجة الثانية في اليوم الأخير من الموسم المنقضي.

ويصر الملياردير القطري عبد الله بن ناصر آل ثاني ، المالك الجديد للنادي ، على التعاقد مع مدرب كبير.

وذكرت تقارير إعلامية أن المالك الجديد للنادي يسعى للتعاقد مع المدرب البرازيلي فاندرلي لوكسمبورجو رغم أنه لم يحقق نجاحا كبيرا عندما كان مديرا فنيا للمنتخب البرازيلي في الفترة من 1998 إلى 2001 أو مع ريال مدريد في عام 2005 .

واشترى بن ناصر نادي ملقة في الأسبوع الماضي من فيرناندو سانث المدافع السابق لريال مدريد الذي شغل منصب رئيس نادي ملقة منذ عام 2007 .

صحف: بنفيكا البرتغالي يوافق على بيع لاعبيه دي ماريا لريال مدريد

أنخيل دي ماريا
ذكرت وسائل الإعلام الأسبانية اليوم الخميس أن بطل الدوري البرتغالي الممتاز بنفيكا وافق على بيع لاعبه أنخيل دي ماريا للعملاق الأسباني ريال مدريد.

وأشارت صحيفة "ماركا" الرياضية اليومية الصادرة في مدريد أن لويس فيليبي فييرا رئيس بنفيكا وافق على قبول مبلغ 25 مليون يورو (77ر30 مليون دولار) مقابل الاستغناء عن خدمات دي ماريا الذي يلعب حاليا مع المنتخب الأرجنتيني في بطولة كأس العالم بجنوب أفريقيا.

فيما أشارت صحيفة "آس" المدريدية إلى أن سعر اللاعب الشاب /22 عاما/ سيكون أعلى حيث رجحت أن يدفع ريال مدريد نحو 30 مليون يورو.

ويشغل دي ماريا أحد المراكز المتقدمة في قائمة اللاعبين المطلوبين بريال مدريد والتي وضعها مدرب الفريق الجديد البرتغالي جوزيه مورينيو.

وذكرت "آس" أن الهدف القادم لفلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد هو ضم ثنائي إنجلترا الدولي ستيفن جيرارد وواين روني مقابل إجمالي 132 مليون يورو تقريبا للاعبين.

وأثار بيريز دهشة واسعة حول العالم في الصيف الماضي عندما أنفق 260 مليون يورو على شراء ثمانية لاعبين من بينهم النجوم كريستيانو رونالدو وكاكا وكريم بنزيمة.

ولم يحرز ريال مدريد أي ألقاب في الموسم الماضي ولكن يبدو أن بيريز مستعد لإنفاق المزيد من أجل إنهاء سيطرة خصمه العتيد برشلونة على المسابقات المحلية بأسبانيا.

إنجلترا تتطلع إلى باري لاستعادة قوتها الضاربة أمام الجزائر
إصابة باري بالكاحل
بعد انطلاقتها الباهتة ببطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا ، بدأت إنجلترا تتطلع للاعبها جاريث باري لاستعادة انسيابية الأداء والانتصارات التي تميزت بها البلاد خلال مشوارها بتصفيات المونديال.

وبسبب إصابته بشد في الكاحل في أيار/مايو الماضي ، غاب باري عن مباراة إنجلترا الافتتاحية بالمونديال التي تعادلت فيها 1/1 مع الولايات المتحدة يوم السبت الماضي ولكن الإيطالي فابيو كابيللو أكد أن باري سيكون ضمن التشكيل الأساسي للفريق في مباراته الثانية بالمجموعة الثالثة أمام الجزائر غدا الجمعة بمدينة كيب تاون.

وبعودة باري إلى مكانه بخط وسط المنتخب الإنجليزي سيعود قائد الفريق ستيفن جيرارد بدوره إلى مركزه في الجانب الأيسر بدلا من جيمس ميلنر.

وألمح كابيللو إلى عدم تغيير حارس المرمى روبرت جرين رغم الخطأ الذي ارتكبه عندما انزلقت الكرة من بين يديه ليهدي للأمريكي كلينت ديمبسي هدف التعادل لفريقه في مباراة السبت ، كما أشار إلى إمكانية الدفع بجيرمين ديفو في خط الهجوم إلى جانب واين روني بدلا من إميل هيسكي رغم تألق مهاجم أستون فيلا في المباراة الأولى لإنجلترا.

وبذلك لم يعد أمام كابيللو سوى أن يجد بديلا للاعب ليدلي كينج الذي أصيب في فخذه في مركز قلب الدفاع.

ومن المرجح أن يحل جيمي كاراجر الذي لعب مكان كينج عندما خرج من مباراة السبت للإصابة محله من جديد ولكن هذا الأمر يثير الشكوك حول إمكانية افتقاد السرعة بين لاعبي خط دفاع إنجلترا الأربعة.

وقال كاراجر لاعب ليفربول الإنجليزي: "كل لاعب له نقاط قوته ونقاط ضعفه ولا يوجد لاعب واحد يتمتع بكل الصفات الجيدة. لست لاعبا بطيئا بكل تأكيد ولكنني أيضا لست أسرع لاعب".

وأضاف: "إذا كنت تلعب أمام مهاجم سريع فعليك أن تكون أكثر عمقا بالملعب أما إذا كان المهاجم بطيء فعليك أن تضغط عليه ، إن سبب وجودي أنا وجون تيري في هذا المستوى من البطولات هو قدرتنا على قراءة المباريات أكثر من سرعتنا".

وفي الوقت الذي أمضى فيه لاعبو المنتخب الإنجليزي ، بما فيهم جرين ، وقتهم في الاسترخاء بملعب للجولف يوم الأحد الماضي فقد ظل كاراجر في الفندق لمتابعة مباراة الجزائر مع سلوفينيا التي انتهت بفوز الأخيرة 1/ صفر.

وعلق كاراجر على المنتخب الجزائري الذي ستلتقي به بلاده غدا قائلا: "أعتقد أن الجزائر كانت سيئة الحظ في هذه المباراة .. كنا نفضل أن تنتهي هذا المباراة بالتعادل ، ولكن الجزائر لعبت بعشرة لاعبين ثم سجلت سلوفينيا هدفها".

وأضاف كاراجر: "كانت كفتا الفريقين متعادلتين ولكنني أعتقد أن الجزائر تفوقت قليلا في الأداء ، وأعتقد أن الكرة أخذت اتجاها غريبا (في هدف سلوفينيا)".

واعترف كاراجر بأن عدم تعرف المنتخب الإنجليزي على خصمه الجزائري بشكل جيد يضيف مشكلة أخرى لإنجلترا.

وقال: "ربما لا نعرف عنهم الكثير حقا ولكننا حاولنا تغيير هذا الأمر طوال الأسبوع فقد حصلنا على جميع الشرائط المصورة والمعلومات التي نحتاجها".

وأضاف كاراجر: "الأمر يشبه كثيرا عندما تلعب مع ناديك أمام فريق أوروبي ما ، فأنت حينها تجد نفسك لا تعرف شيئا عن الفريق ولكنك تشاهد شرائطه المصورة قبل بضعة أيام من مواجهتك له".

ويحتمل أن تخوض الجزائر مباراة الغد بدون حارسها الأساسي فوزي شاوشي الذي أخفق في تقدير تسديدة السلوفيني روبرت كورين يوم الأحد الماضي حيث أصيب شاوشي بشد في ركبته اليسرى ومن المحتمل أن يحل حارس سلافيا صوفيا مبولحي رايس وهاب محله غدا.

كما يغيب عبد القادر غزال عن صفوف الجزائر غدا للايقاف بعد حصوله على البطاقة الحمراء في مباراة سلوفينيا.

واعترف لاعب خط وسط بورتسموث الإنجليزي حسن يبدة أن الجزائر ستواجه اختبارا صعبا غدا.

وقال يبدة: "شاهدت مباراة إنجلترا أمام الولايات المتحدة وأعتقد أنها كانت مباراة جيدة".

وأضاف: "لا أرى العديد من نقاط الضعف في المنتخب الإنجليزي فهم يمتلكون العديد من اللاعبين الجيدين ولكننا سنحاول بذل قصارى جهدنا حيث أننا نريد الفوز بمباراتينا الأخيرتين بدور المجموعات من أجل التأهل للدور التالي".

كوني : أدين بالاعتذار لجنوب أفريقيا


الحارس الجنوب أفريقي اتوملينج كوني على الارض ويحتج على قرار طرده من الملعب
قال إيتومولينج كوني حارس مرمى منتخب جنوب أفريقيا لكرة القدم إنه يدين لبلاده بالاعتذار بعد طرده في مباراة الفريق التي خسرها صفر/3 مساء أمس الأربعاء في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الأولى بالدور الأول لبطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

ووجه منتخب أوروجواي صفعة قوية لأصحاب الأرض بعدما فاز 3/صفر في المباراة على استاد "لوفتاس فيرسفيلد" في بريتوريا ليعتلي قمة المجموعة ويضعف آمال منتخب جنوب أفريقيا (بافانا بافانا) في بلوغ الدور الثاني (دور الستة عشر) للبطولة.

وأصبح منتخب جنوب أفريقيا مهددا بأن يصبح أول منتخب مضيف يودع البطولة من الدور الأول على مدار تاريخ بطولات كأس العالم.

ويحتاج الفريق ، ليبقي على فرصته في التأهل إلى الدور الثاني ، إلى الفوز على المنتخب الفرنسي في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة وذلك يوم الثلاثاء المقبل في بلومفونتين.

وكان منتخب أوروجواي متقدما بهدف نظيف حتى الدقيقة 76 من المباراة حيث احتسب الحكم السويسري ماسيمو بوساكا ، الذي أدار اللقاء ، ضربة جزاء ضد الحارس كوني اثر عرقلته لويس سواريز مهاجم أوروجواي ثم أشهر البطاقة الحمراء مباشرة في وجه كوني.

وأصبح كوني ثاني حارس مرمى يتعرض للطرد على مدار تاريخ بطولات كأس العالم.

وقال كوني حارس مرمى كايزر تشيفز الجنوب أفريقي "ساندني اللاعبون بعد المباراة ولكنني أعتقد أنني أدين للفريق ولجنوب أفريقيا كلها بالاعتذار. لم يكن خطأ متعمدا ولكنني أعتقد أنني أدين بالاعتذار للجميع".

وأضاف "أعتقد أنهم (الجماهير) يستحقون الاعتذار لأنهم حضروا المباراة لتشجيعنا كفريق ولذلك أعتقد أن حدوث مثل هذا الشيء ليس جيدا للجميع".

وأصبح كوني ثاني حارس مرمى يتعرض للطرد في تاريخ بطولات كأس العالم بعد الحارس الإيطالي جانلوكا باليوكا الذي طرد في المباراة التي تغلب فيها المنتخب الإيطالي على نظيره النرويجي 1/صفر في مونديال 1994 بالولايات المتحدة.

وقال كوني "أشعر بخيبة أمل ولكنني لا أستطيع أن أفعل شيئا. لست متأكدا من أنني كنت أستحق البطاقة الحمراء ولكنه قرار الحكم وليس بيدي أي شيء.. مهمتي هي أن أمنع المهاجمين من تسجيل الأهداف وحاولت تأدية هذه المهمة".

وأعرب كوني عن اعتقاده بأن التأهل للدور الثاني ما زال ممكنا. وأوضح "يجب أن نتعلم من أخطائنا. أعتقد أننا أضعنا المباراة (أمام أوروجواي) منذ الدقيقة الأولى ولذلك يجب أن نتمسك بالفرصة منذ الدقيقة الأولى في المباراة التالية".

وأضاف "أعتقد أن المباراة أمام فرنصا ستكون صعبة للغاية ولكنني أرى أن بإمكاننا تحقيق الفوز لأننا نريد النقاط الثلاث من أجل التأهل للدور التالي.. ندرك جميعا أهمية المباراة الأخيرة ويجب أن نؤدي بشكل أفضل فيها".

الانتقادات تنهال على الكرة الرسمية لكأس العالم 2010

كرة "جابولاني"
لا تزال الانتقادات الموجهة للكرة الرسمية لبطولة كأس العالم 2010 المقامة حاليا بجنوب أفريقيا (جابولاني) مستمرة ، حيث يعاني لاعبو المنتخبات المشاركة في التعامل مع الكرة.

وقوبلت الكرة جابولاني ، ويعني اسمها "الاحتفال" بلغة الزولو ، بتصفيق محدود من قبل المنتخبات المشاركة في كأس العالم التي انطلقت بجنوب أفريقيا يوم الجمعة الماضي وتستمر حتى 11 تموز/يوليو المقبل.

واشتكى كل من المنتخبين الجزائري والسلوفيني من الكرة بعد المواجهة التي جمعت الفريقين يوم الأحد الماضي في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثالثة ، ومنذ ذلك الحين أبدى النجم الأرجنتيني ، ليونيل ميسي ، اهتمامه بشأن الكرة التي أنتجتها شركة "أديداس" التي يرتبط بعقد معها.

وانضم أيضا بيرت فان مارفيك ، المدير الفني للمنتخب الهولندي ، إلى قائمة المنتقدين لجابولاني.

وقال رابح سعدان ، المدير الفني للمنتخب الجزائري ، :"جميع اللاعبين ، بما فيهم حارس المرمى ، قالوا إن الكرة ترتفع لأعلى بشكل سريع وعندما ترتطم بالأرض".

كذلك وجه روبرت كورين ، قائد المنتخب السلوفيني ، انتقادات لاذعة للكرة الرسمية لكأس العالم.

وقال كورين إن "هناك مناقشات كثيرة بشأن الكرة. من الصعب السيطرة على الكرة في التمريرات الطويلة ، كما يواجه حراس المرمى مشكلات بسبب الكرة".

ويزداد عدد الشكاوى من الكرة يوما بعد يوم خلال الجولة الأولى من مباريات دور المجموعات. ولم يتقيد نجم فريق برشلونة الأسباني ، ميسي ، بالشراكة التجارية وشن هجوما على الكرة التي أنتجتها شركة أديداس.

وقال ميسي إن "الكرة يصعب التعامل معها من قبل حراس المرمى ومن جانبنا أيضا. لا يمكننا أن نعتاد عليها".

وردت شركة أديداس ، ومقرها في ألمانيا ، على تلك الانتقادات ، قائلة إن المنتخبات واللاعبين كان أمامهم فترة ستة شهور لتجربة الكرة.

وقال أوليفر بروجن ، المتحدث باسم الشركة ، إن "انتقاد الكرة الرسمية لكأس العالم ، حاز على أهمية في كأس العالم مثل أهمية المباراة الافتتاحية".

وأضاف :"الحقيقة أن جابولاني خضعت لاختبارات مكثفة ، وتستخدم في مسابقات الدوري على المستوى الدولي منذ الرابع من (كانون أول) ديسمبر 2009 ، ولم تكن هناك أي شكاوى حتى الآن".

وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الاثنين الماضي أنه لم يتلق أي شكاوى رسمية بشأن كرة جابولاني.

وقال بروجن إن الأداء الذي قدمه المنتخب الألماني أمام نظيره الأسترالي يظهر أن انتقادات كرة جابولاني ليس لها مبرر.

وأوضح أنه "يمكن التأكد من خلال أداء المنتخب الألماني أنه يمكن تقديم عروض جيدة وتسجيل أهداف جميلة بالجابولاني".

وتحدث بروجن عن الانتقادات الموجهة من قبل ميسي ، قائلا :"نحن في شركة أديداس سعداء بالعمل مع أفضل لاعب في العالم ، وهو ليونيل ميسي. بالطبع ليس لنا تأثير على تعليقات أي لاعب يرتبط بعقد معنا. إننا واثقون من أن ميسي سيعتاد على الكرة وسيقدم أداء مثاليا في كأس العالم".

وكان فان مارفيك قد انتقد الكرة قبل المباراة التي فاز فيها المنتخب الهولندي على نظيره الدنماركي 2/صفر. وقال فان مارفيك إن "الكرة تفعل أشياء غريبة عندما تكون في الهواء".

وأضاف :"تسير الأمور بشكل طبيعي إذا احتفظت بالكرة على الأرض. ولكن تبدو السيطرة عليها صعبة للغاية في التمريرات".

المدرب تاباريز: أوروجواي يمكنها الفوز بكأس العالم

أكد مدرب منتخب أوروجواي أوسكار تاباريز أن فريقه بوسعه استكمال طريقه كاملا والفوز بلقب بطولة كأس العالم 2010 وذلك بعدما حقق الفريق الأمريكي الجنوبي أفضل نتيجة له بنهائيات كأس العالم منذ 56 عاما بتغلبه على البلد المضيف جنوب أفريقيا 3/ صفر مساء أمس الأربعاء في بريتوريا.

ولم تحقق أوروجواي فوزا كبيرا كهذا منذ تغلبها على اسكتلندا 7/ صفر في بطولة كأس العالم 1954 بسويسرا وأبدى تاباريز شعوره بأن أوروجواي الحائزة على لقب كأس العالم مرتين بدأت تستفيق من جديد بعدما أمضت عقود طويلة في حالة سكون.

ومنذ إحرازها المركز الرابع في مونديال 1970 بالمكسيك لم تتأهل أوروجواي إلى الدور قبل النهائي لكأس العالم فيما لم تتجاوز دور المجموعات بالبطولة منذ عام 1990 حيث فشلت الدولة الأمريكية الجنوبية في التأهل من الأساس لنهائيات كأس العالم أربع مرات في الدورات الخمس السابقة.

وقال تاباريز الذي تولى تدريب أوروجواي في شباط/فبراير 2006 : "جئنا لبطولة كأس العالم هذه وكلنا أمل في أن نقدم شيئا مختلفا عما قدمته أوروجواي منذ السبعينات. فمنذ ذلك الوقت لم نقترب من المركز الثالث أو الرابع بالمونديال".

وأضاف تاباريز: "إننا مقتنعون بقدرتنا على الفوز بكأس العالم ، قد تكون بعض الفرق أفضل منا ولكننا بوسعنا أن نكون خصما عنيدا امام أي فريق".

ورفض تاباريز /63 عاما/ ادعاءات البرازيلي كارلوس ألبرتو باريرا مدرب جنوب أفريقيا الذي قال إن قرار الحكم السويسري ماسيمو بوساكا بطرد حارس المرمى الجنوب أفريقي إيتومولينج كوني واحتساب ضربة جزاء لأوروجواي قبل 14 دقيقة على نهاية المباراة كان نقطة تحول في اللقاء.

وقال تاباريز: "لا أتفق معه بكل تأكيد .. إنني حتى أضحك عندما أسمع أن أوروجواي فازت في هذه المباراة بمساعدة الحكم لأننا سيطرنا تماما على اللقاء. لقد استحقت أوروجواي الفوز بهذه المباراة عن جدارة".

انقطاع التيار الكهربائي يثير غضب النيجيريين في بلومفونتين

أثار انقطاع التيار الكهربائي عن النيجيريين في فندقهم في بلومفونتين بجنوب أفريقيا غضبهم الشديد خاصة ، وأن ذلك حدث قبيل مباراتهم الحاسمة في المجموعة الثانية في إطار الدور الأول لبطولة كأس العالم 2010 في وقت لاحق اليوم الخميس.

ووفقا لما قاله المتحدث باسم اتحاد الكرة النيجيري لكرة القدم ، أديمولا أولاجيري ، فإنه تم تقديم شكوى رسمية للاتحاد الدولى لكرة القدم (الفيفا) بسبب الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي بمقرهم الرسمي في البطولة.

وأضاف أنه إذا ما استمرت المشكلات فإن الفريق لن يكون أمامه خيار آخر سوى تغيير المكان إلى آخر به إقامة أكثر ملاءمة.

ألمانيا تكتشف مولر جديد
ا

يرتدي الشاب توماس مولر نفس قميص النجم الذي سمي على اسمه ، جيرد مولر ، وبإمكانه تسجيل أهداف بنفس الطريقة ، ولكنه لم يطلق عليه بعد اسم "دير بومبر".

وسجل مولر ، الذي كان يلعب في الفريق الثاني لبايرن ميونيخ ، المنافس في دوري الدرجة الثالثة ، قبل 12 شهرا فقط ، هدفا في أول مباراة له في كأس العالم التي تقام بجنوب أفريقيا يوم الأحد الماضي ، مثلما فعل جيرد أمام المغرب في كأس العالم 1970 .

وأحرز مولر الصغير الهدف الثالث للفريق الألماني في المباراة التي حسمتها الماكينات لصالحها 4/صفر على أستراليا ، ولكن الطريقة التي انحرف بها ولف حول المدافع قبل أن يسجل الهدف أعاد إلى الذاكرة أهداف جيرد في المباراة التي فازت فيها ألمانيا على هولندا في كأس العالم 1974 ، رغم أن الهدف جاء من مسافة قريبة.

وأشاد جيرد مولر ، الهداف التاريخي لألمانيا برصيد 365 هدفا في البوندسليجا و68 هدفا على المستوى الدولي و14 هدفا في كأس العالم ، بتوماس مولر ، قائلا "إنه دائم الحركة مثلي".

وقال جيرد :"إنه المهاجم الأول بالنسبة لي ، يمكنه التسديد بقدميه اليمنى واليسرى ، يمكنه التصويب برأسه ويستهدف المرمى من مسافة 20 مترا".

وشعر توماس مولر بالإطراء من كلمات جيرد ، قائلا :"لقد تحدثت إليه ، خضنا حديثا طويلا ، أن تتلقى الإشادة من رجل سجل 365 هدفا في البوندسليجا فإن ذلك بإمكانه وضع الابتسامة على وجهك".

واعترف توماس مولر بأنه يدرك تماما تاريخ القميص رقم 13 ، الذي يحجز دائما للقائد مايكل بالاك ، الذي ابتعد عن مونديال جنوب أفريقيا بسبب الإصابة.

وأوضح أنه "تم السماح للاعبين القدامى باختيار القمصان أولا ، وفي النهاية تبقت الأرقام 13 و14 و4 ، ولم استطع المقاومة".

ويبدو أن مولر لا يشعر بأي ضغط خلال عملية صعوده الصاروخي في كأس العالم.

وذلك ليس فقط بسبب أنه بات لاعبا أساسيا في تشكيل بايرن ميونيخ ، تحت قيادة المدرب الهولندي لويس فان جال منذ بداية الموسم ، ولكنه أيضا قاد فريقه للجمع بين لقبي الدوري والكأس بجانب بطاقة التأهل إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

واستهل توماس مولر مسيرته الدولية مع المنتخب الألماني في المباراة الودية أمام الأرجنتين في آذار/مارس الماضي ، وكانت مباراة الأحد الماضي أمام أستراليا هي الثالثة له بقميص الماكينات الألمانية.

وأكد مولر :"ليس لدي وقت للتفكير ، أرى تحسنا في كل يوم ، خطوة بخطوة ، إنه تطور ، ربما عقب انتهاء مسيرتي سأكتشف أنها سارت أسرع من باقي المسيرات".

وليست مفاجأة أن مولر لن ينفعل بالفوز الكبير لبلاده على أستراليا ، مثل باقي اللاعبين الشباب ، حيث أنه يفضل الوقوف على أرض صلبة قبل المباراتين الحاسمتين أمام صربيا وغانا.

وقال :"إنني سعيد لأن الفريق حظي ببداية جيدة وإنه بإمكاني أن أساهم ، ندرك أن صربيا فريق خطير ، لديها إمكانيات وتشعر بالألم (بعد هزيمتها صفر/1 أمام غانا)".

وأضاف :"ندرك أننا لن نفوز في كل مباراة 4/صفر ، تظهر بشكل رائع في يوم وفي اليوم التالي تخسر صفر/2 ، لم يكن علينا أن ننفعل بالفوز".

واختتم مولر حديثه ، قائلا :"لم نحقق شيئا بعد ، لم نفز بكأس العالم ، لم نعبر دور المجموعات بعد".

المونديال يساعد استراليتين لتسجيل رقم قياسي في عدد ساعات المشاهدة المتواصلة للتليفزيون


ظلت مشجعتان استراليتان مستيقظتين على مدار 87 ساعة متواصلة من مشاهدة مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم لتحصلا على لقب أشره مشاهدي التليفزيون في موسوعة جينيس للأرقام القياسية العالمية .

وحطمت جوان أرجيرو /22 عاما/ وشقيقتها ألاناه /24 عاما/ الرقم القياسي الذي سجله الهولندي إفرايم فان أوفيرين العام الماضي عندما واصل 86 ساعة من مشاهدة التليفزيون بلا نوم .

وبدأ أربعة متنافسين المشاهدة التليفزيونية بحماسة في غرفة خاصة فى"ستار سيتي كازينو" في سيدني ولكن الشقيقتين فقط صمدتا للنهاية وحطمتا الرقم القياسي.

وشاهد المتنافسون المباريات في وجود فريق مراقبين تأكدوا من أنهم لم يقوموا بإدارة وجوههم عن شاشة التليفزيون لأكثر من خمس ثوان ، مع أخذ فترة راحة لا تزيد عن خمسة دقائق كل ساعة ، كما لم يسمح لهم بتناول أكثر من خمسة أقداح من القهوة يوميا.

وقبل بدء المنافسة قالت جوان إنها على ثقة بالفوز "ستكون مهمة سهلة بالنسبة لي لأنني أحب مشاهدة مباريات كرة القدم على أي حال".

والي الملتقي في احداث رياضيه اخري:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاحداث العالميه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقي شباب علوم حاسوب بجامعة السودان :: قسـم المـنتديـات العامـــة :: المنتدي الرياضـــــي-
انتقل الى: